الصويرة..توقيف اربعيني من تنظيم داع.ش بالجماعة الترابية اوناغة

تحقيق24_ الصويرة

تمكنت عناصر الفرقة المحلية لمديرية مراقبة التراب الوطني بمدينة صويرة، بتنسيق مع الفرقة الخاصة التابعة للمكتب المركزي للأبحاث القضائية ، في ساعات متأخرة من مساء أمس الخميس 2 ماي 2024، من توقيف ارها..بي يتراوح عمره اربعين سنة، بالجماعة الترابية القروية اوناغة باقيم الصويرة. وذلك بفعل اليقظة الأمنية لرجال البسيج عبر التدخلات الأمنية المستمرة بالمجال القروي و الحضري للصويرة.

وللإشارة تفكيك هذه الخلية الإرهابية التي كانت تتألف من 5 أشخاص مشتبه فيهم تتراوح اعمارهم من 22 الى 45سنة ، اعلنو ولائهم لما يسمى بتنظيم “داع.ش”، كانو يخططون ويتهيئون لتنفيد مشاريعهم الارهابية و للالتحاق بمعسكرات هذا التنظيم الارهابي بكل من مدينة الدار البيضاء طنجة، تطوان ومرتيل، لتنضاف مدينة الصويرة ضمن القائمة والتي تعرف بتنظيم ملتقيات دولية ومهرجانات معروفة كما ان المدينة تزخر بالأنشطة الثقافية والفنية.

واظهرت المعطيات الأولية في بلاغ المكتب المركزي للأبحاث القضائية، أن مخططهم كان يستهداف منشآت حيوية وطنية ومؤسسات أمنية وتكنلت عسكرية، بالموازاة مع انخراطهم في حملات تحريضية على العنف، لكن مصالح المديرية العامة لأمن الوطني تحبط هذه المخططات, وتكشف عن طبيعة ارتباطات هذه الخلية الإره.بية.

وتشير الأبحاث الأولية إلى أن أحد أعضاء هذه الخلية المتشددة والمرتبطة بما يسمى بتنظيم الدولة الإسلامية، يتوفر على دراية في مجال الالكترونيات، قد خطط لصناعة عبوات ناسفة.

وقد تم وضع عنصر الخلية الاره..ابية بالصويرة وباقي يالعناصر الاخرى، تحت تدبير الحراسة النظرية، ورهن إشارة البحث القضائي الذي يجريه المكتب المركزي للأبحاث القضائية تحت إشراف النيابة العامة المكلفة بقضايا الإره.اب.