أخبار العالم

تحدد هوية مسرّب وثائق البنتاغون.

كشفت صحيفة “واشنطن بوست”، يوم أمس الأربعاء، عن معلومات بشأن الشخص الذي سرب الوثائق السرية لوزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون”

ونشرت الصحيفة مقابلة مقتضبة مع أحد أعضاء منتديات موقع “ديسكورد” للتواصل الاجتماعي، والذي عرف نفسه بأنه “صديق مقرب” للشخص الذي سرب وثائق البنتاغون السرية.

وحسب تصريحات زميله في المجموعة فالشخص الذي سرب وثائق سرية أميركية، أدت إلى تحقيق يتعلق بالأمن القومي، شاب في العشرينيات من العمر مهووس بالأسلحة النارية وكان يعمل في قاعدة عسكرية.

وذكرت الصحيفة أن مسرب الوثائق “بدأ أولاً بكتابة المستندات السرية ونشرها في المجموعة، ولكن عند تجاهل أعضاء المجموعة للملفات السرية، غضب وبدأ في نشر صور للملفات بشكل أسبوعي، بدءا من أواخر العام الماضي”.

كما أكد زمليله على أن الشخص المعني ليس عميلاً روسياً ولا أوكرانياً وليس من الجزء الشرقي للعالم، كما أن أي ادعاءات بأنه عميل أو مؤيد لروسيا تعد كاذبة بشكل قاطع، فقد شدد على أنه شخص ذكي جدا ومن غير المحتمل ألا يكون على علم بأن تسريب الملفات غير قانوني.

وأشارت الصحيفة إلى أن الشخص المذكور نشر الوثائق في مجموعة، تضم حوالي 20 شخصا يجمعهم “الحب المشترك للأسلحة والعتاد العسكري”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى