جمعية الاعمال الاجتماعية لموظفين الجماعة تطوان من بين ضحاية سرقة المؤسسة البنكية

محمد مسير ابغور_تحقيق 24

كشفت الابحاث الاولية من طرف الشرطة القضائية بتطوان كون عملية السرقة التي عرفتها المؤسسة البنكية بالحمامة البيضاء تطوان .ان من بين ضحايا السرقة جمعية الاعمال الاجتماعية بتطوان .
وفقا لمصادر عديدة فان الجمعية تفاجئة باختفاء مبلغ قدر ب 570 مليون سنتم من الوديعة .


ويعود حساب هذه الجمعية الى اكثر من 15 عام في المؤسسة المذكورة الذي يديرها نائب رئيس جماعة تطوان وقيادي بحزب الاستقلال وعضو في المكتب المسير لفريق المغرب التطواني.

وتسارع الشرطة القضائية الزمن من اجل الوقوف على حجم الاختلاسات داخل المؤسسة وسط مخاوف كبيرة وسط المؤتمنين وخاصة بعد ظهور ضحايا جدد لعملية السرقة وخيانة الامانة التي كان بطلها مدير المؤسسة واحد مساعديه والذي اكتشف يوم الاربعاء الاخير عندما داهمت الشرطة المؤسسة وسط النهار واعتقلت المدير ومساعده .


والتي قدرت مبالغ مالية كبيرة وصلت الى 3.7 مليار سنتم لشركات عقارية ومقاولات اخرى كلها تعتبر من اموال ساكنة تطوان بكون المؤسسة تعتبر من اقدم المؤسسات المالية بتطوان ويشرف على تسييرها اطر من ذات المدينة تربطهم علاقة كبيرة بين اعيان المدينة ورجال الاعمال واصحاب وكالة الصرف وتحويل الاموال اضافة الى شركات عقارية اخرى معروفة في الاقليم والنواحي ..