رياضة

مباراة كرة قدم تتحول إلى معركة حقيقية في لبنان.

قالت وسائل إعلام لبنانية إن إشكالا وقع داخل وخارج ملعب فؤاد شهاب في جونيه عقب توقف مباراة فريقي العهد والأنصار.

وانتشر الجيش في محيط الملعب، فيما عمد جمهور الفريقين إلى إطلاق هتافات سياسية وطائفية.

رئيس بلدية جونية جوان حبيش، علق على الإشكال مؤكدا أنه “لن يتم إقفال مجمع فؤاد شهاب الرياضي أمام المباريات”، مشيرا إلى أنه “يمكن إصلاح الأضرار التي لحقت بالملعب جراء الإشكال، ولكن ما لا يمكن إصلاحه هو النفوس”، وفق تعبيره.

وحمّل رئيس البلدية مسؤولية الإشكال للأندية التي لم تقم بواجبها لتهدئة الجمهور.

من جهته، أسف وزير الشباب والرياضة في حكومة تصريف الأعمال جورج كلاس لخروج بعض الجمهور عن الروح الرياضية ولجوئهم إلى العنف والشغب كوسيلة للتعبير، داعيا الاتحاد اللبناني لكرة القدم للتعامل وفق القوانين وبالحكمة اللازمة مع ما حصل.

ويعود سبب الإشكال، وفق موقع “النشرة” اللبناني، إلى اعتراض جمهور فريق الأنصار على إيقاف أحد المشجعين من قبل القوى الأمنية عقب دخوله إلى أرض الملعب، وذلك قبل انتهاء اللقاء بـ8 دقائق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى