أخبار عاجلة

تافراوت: عملية تقطيع اضحية العيد تساعد في رواج الجزارين بأدرار


  • تحقيق24–حسن اليوسفي

نظرا للحرارة المفرطة التي تتزامن مع هذه المناسبة الغالية عند المسلمين في جميع بقع العالم فتحت محلات الجزارة بتافراوت ابوابها مباشرة بعد صلاة ظهر أولى أيام عيد الأضحى المبارك، حيث لجأ العشرات من المواطنين ليس لشراء اللحم كما هو معتاد في سائر أيام السنة بل لتقطيع وتفصيل لحم الخروف لانها تستلزم تقنيات لا تتوفر الا عند الجزار،وتفاديا للتعب والإرهاق الذي يلحق الأسر جراء عملية القطع في المنزل بواسطة ساطور وما شابه حسب تعبير بعض ممن التقتهم تحقيق24.

واختار البعض ممن حاورتهم تحقيق24 الإقبال على الجزارين لتسريع عملية تقطيع الأضاحي واللحوم مخافة تعرضها للتلف نتيجة لارتفاع درجات الحرارة بأدرار وهو الأمر الذي اعتبره الجزارون موردا ماليا مهما في أيام العيد معتبرين إياه بمصدر رزق ”مربوح” نظراً للإقبال المتزايد عليهم، إذ تختلف الأسعار من جزار إلى آخر حسب حجم الخروف وكيفية التقطيع، حيث ان الاثمان متراوحة بين 50 و 100 درهم.

وأصبحت ظاهرة تقطيع لحوم الأضاحي عند الجزارين بأدرار عادة تلجأ إليه العائلات التافراوتية ما شجع أصحاب الجزارة على فتح محلاتهم مساء يوم العيد و طيلة ثاني أيام العيد من أجل كسب مداخيل إضافية، ولو أن بعضهم يقوم بهذا العمل مجاناً من باب فعل الخير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *