أخبار عاجلة

الفاعل الجمعوي أنور الهادي يترشح باسم الوردة بالدشيرة الجهادية


  • تحقيق24

أعلن الفاعل الجمعوي والمهتم بالشؤون السياسية بإقليم إنزكان أيت ملول أنور الهادي عن ترشحه ضمن صفوف حزب الإتحاد الإشتراكي للإنتخابات الجماعية بالدشيرة الجهادية وذلك بعد مسار طويل من ممارسته للدور الترافعي والرقابي على مدبري الشأن المحلي بالمدينة وتعبيره لأكثر من مرة عن عميق تحسره للأوضاع التنموية والإقتصادية التي تعيشها الساكنة المحلية بالمنطقة.

وقال أنور الهادي عبر تدوينة له بحسابه عبر الفيسبوك، بأن ترشحه جاء بعد أزيد من ثمانية سنوات من التتبع والكتابة والتفاعل المستمر مع انشغالات الرأي العام المحلي والإقليمي، انطلاقاً من مبدأ ثابت ارتضاه لنفسه وهو الالتزام بالموضوعية والجرأة في متابعة تدبير الشأن المحلي، وعدم الاندفاع وراء الإغراءات مع تجنب المهاترات والانجرار إلى تفاهات الأمور، لأن الهدف حسب تعبيره هو في النهاية تنوير الرأي العام وتسليط الضوء على عمل المؤسسات المنتخبة، والإسهام الواعي في الارتقاء بمعايير الأداء وتصحيح الأخطاء.

وقال الهادي بأنه قرر اليوم، وبعد التوكل على الله، وبدعم من أسرته الصغيرة والكبيرة والجيران والأصدقاء والأحبة بمدينة الدشيرة الجهادية وخارجها، قرر ترشيح نفسه للإنتخابات الجماعية المقبلة في لائحة حزب الإتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية التي تضم خيرة أبناء وبنات المدينة.

ولا شك أننا نقف اليوم أمام لحظة حاسمة من تاريخ الدشيرة الجهادية،- يضيف أنور الهادي- حيث يشتد الصراع بين الرغبة في التغيير وبين منع هذا التغيير بالخطابات السوداوية، والسعي إلى تأبيد نفس الوجوه المألوفة والإبقاء على الوضع كما هو وبخصائصه التي صُنع بها منذ تسعينات القرن الماضي.. لذلك يجب أن نتحمل مسؤوليتنا الجماعية من خلال دعم الشباب وقطع الطريق على رموز الفساد التدبيري والوجوه المألوفة التي عمرت طويلا دون أي نتيجة تذكر..يضيف نفس المتحدث.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *