الرئيسةحوادث وقضايا

قاتل جده بأسكاون تاليوين في قبضة رجال الدرك الملكي.


تمكنت مصالح الدرك الملكي التابعة للمركز القضائي بتارودانت من فك لغز جريمة القتل البشعة التي هزت منطقة تالوين بإقليم تارودانت.
وحسب مصادر أمنية فإن عناصر المركز القضائي وبعد عملية ترصد دامت ليومين تمكنت من توقيف الجاني العشريني بمدينة بيوكرى.
وكانت منطقة أسكاون ضواحي تالوين بإقليم تارودانت قد إهتزت ليلة الأربعاء-الخميس على وقع جريمة قتل بشعة بطلها شاب عشريني والضحية جده البالغ من العمر 81 سنة.
وحسب مصادر فإن الشاب قدم من مدينة بيوكرى لزيارة جده الذي يقطن وحيدا بالمنطقة المذكورة، حيث تناول معه وجبة العشاء قبل أن يقوم بسل سكين وتوجيه طعنات قاتلة للضحية في مختلف أنحاء جسده و تركه مدرجا في دمائه ليغادر المنزل نحو وجهة مجهولة.
وأضافت ذات المصادر، أن الساكنة قامت بعد سماعها الصراخ بإبلاغ عون السلطة المحلية “المقدم” والذي حضر لمكان الواقعة، حيث تم إبلاغ مصالح الدرك الملكي بتالوين بالنازلة، والتي هرعت لعين المكان بإشراف مباشر من قائد المركز.
مصادر نفسها أوضحت أن العناصر الدركية قامت بتمشيط المنطقة بشكل واسع، كما شرعت في القيام بالإجراءات القانونية، ليتم بعدها نقل جثة الهالك صوب مستودع الأموات بتارودانت.
هذا، وقد تم وضع الموقوف رهن تدابير الحراسة النظرية من أجل إستكمال الأبحاث التي تشرف عليها النيابة العامة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى